العدد 3108
الثلاثاء 18 أبريل 2017
الإرهاب لا يختلف مع تغير المكان
الثلاثاء 18 أبريل 2017

الإرهاب سواء كان في البحرين أو السعودية، في مصر أو سوريا أو اليمن، أو في تركيا أو باريس ولندن واستوكهلم، أو في أي قطر عربي أو أجنبي هو الإرهاب، يتغير مكان الفعل والفعلُ واحد لا يتغير، يستهدف الآمنين من المواطنين سواء كانوا مَدنيين أو عسكريين، أو السياح الزائرين، وكُلما ارتفع عدد الضحايا توهم المُنفذون أن أهداف فعلتهم تحققت. فالإرهاب والقتل يتجدد كل يوم في كل مكان، وضحاياه يموتون من غير سبب، ولن تنتهي قائمة الدم بدون فعل جاد وهادف لاجتثاث الإرهاب وتخليص الناس من شره. 

لا تختلف أهداف الإرهابيين في استوكهلم أو في كنيسة الإسكندرية وطنطا أو في ألمانيا، فالإرهاب أصبح شرًا دوليًا، ومُنفذوه ليسوا من جنسية واحدة بل من جنسيات متعددة، لا يجمعهم وطن ولا دين ولا مذهب، سوى الرغبة في ممارسة القتل، سواء من مواطنيهم أو من بلدان أخرى، لا يهمهم من يقضي نحبه في فعلتهم بقدر ما يهمهم مقدار ما يُدفع لهم من النقود لقاء تنفيذها. كثيرة هي الاتفاقيات والقوانين الوطنية والدولية التي تحارب الإرهاب، وكثيرة هي الإدانات الدولية وبرقيات التعازي لكن مازال الإرهاب مُستمرًا، ولا أحد يضمن سلامة البشر لا في بلاده ولا في البلدان الأخرى. غير الأضرار الجسيمة التي تطال مصالح وقيم المجتمع الدولي.

أهداف الإرهاب ليست كلها سياسية بل منها الطائفية والعرقية كما هي التفجيرات التي تحدث في المآتم والمساجد والكنائس وخصوصا حين يتم تنفيذ العملية الإرهابية في وقت تأدية الشعائر الدينية. أهداف الإرهاب تخالف الأهداف السماوية والأعراف الإنسانية ولا تتوافق مع القوانين الدولية، كونها ضد البشر والحجر والأديان، وتخالف أخلاقيات الحروب والمعارك الوطنية النبيلة. وما ذنب أولئك الضحايا سوى أنهم كانوا في مكان العمل الإرهابي!

ولو كان هؤلاء الإرهابيون يتمتعون بقليل من الدين لالتزموا بضوابط رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حين قال لأفراد جيشه “اغدوا على بركة الله، لا تقتلوا شيخًا ولا صغيرًا ولا امرأة، ولا عابدًا في صومعته ولا تهدموا بناء، ولا تقطعوا شجرة”، كونها سلوكيات يرفضها الإسلام، بل جميع الأديان. وعلى كل معتنق لدين أن يتثقف بمبادئ دينه، والتربية الصحيحة سواء في المنزل أو المدرسة هي من الضوابط التي تحكم سلوك الإنسان في مجتمعه وحياته وتعامله مع الآخرين.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية